Wednesday, April 4, 2007
عفريت وصرفناه
عفريت وصرفناه




هكذا كان رأي الدكتور الوزير يوسف بطرس غالي في القضاة
مجرد عبارة مقتضبة لكنها تحمل معاني كثيرة
عبارة تعلن عن فشل سياسي واشهار افلاس الحزب الحاكم حتي في مصطلحاته
فشل حتي في النفاق والتجمل
عفريت وصرفناه
ضربت كل قواعد اللعبة السياسية والدبلوماسية التي تحكم العمل السياسي
مما يدل علي مدي استبداد النظام الذي يثق تمام الثقة في ان احدا لا يجرؤ علي مواجهته
لأن له يد عمياء تبطش بجميع معارضيه
عامة كلنا ندرك جيدا مدي زيف النظام وغباءه المتنامي خاصة في الفترة الاخيرة
فحينما يتحول القضاة الشرفاء الي عفريت يؤرق ليل النظام ويخشون من اشرافه علي اي انتخابات
مما يحعل النظام يعدل في الدستور حتي يقوم باقصاء القضاة وافساح المجال لاتباع النظام الفاسدون للاشراف علي اي انتخابات مما يضمن لهم النجاح الكاذب
اذا كان النظام يري ان القضاة عفريت لابد من صرفه
فعليه ان يعلم جيدا ان هذا العفريت سيظل يطاردكم ليل نهار في كل مكان وكل لحظة
وسينضم اليه عفاريت اخرون سئموا تخبط النظام الفاقد الشرعية هذا
فانتظروااااا ثورة العفاريت

رسالة: الي يوسف بطرس غالي
اعلم جيدا ان العفريت الوحيد في مصر هو النظام الحاكم وهو لعلم سيادتك عفريت فاسد منتهي الصلاحية سئ السمعة
ركب علي ظهورنا سنينا طويلة
فلتعلم ان هذا هو العفريت الوحيد في مصر الذي سيتم صرفه
وستتذكر حين ترانا نتنفس الصعداء قائلين عن تلك الحقبة
عفريت وصرفناه
والايام بيننا
والله غالب علي امره

اسلام
2-4-2007

 
posted by islam eladl at 11:55 AM | Permalink |


0 Comments: