Saturday, May 5, 2007
لمحه من اوراقي الشخصيه
في يوم عادي جدا من ايامي كان يوم سئ جدا كالعاده في تلك الظروف التي امر بها احكيلكم عنوا الاول يمكن ناس كتير متعرفنيش اسمي معتز 22 سنه للاسف في احد كليات المصريه "كليه التجاره" التي لا احب دراستها بس زي اي واحد مصري دخلها بالمجموع كليه مش بيحب دراستها

المهم يمكن اول ما خرجت من الثانويه العامه كانت اول مره اواجه المجتمع الي انا عايش فيه وللاسف كنت منعزل عن الحياه معرفش طبائع الناس معرفش اي حاجه عن البلد كل الي كنت اعرفوا اني من المدرسه للبيت ومن البيت للمدرسه وكانت اكبر صاعقه في حياتي اني اعرف اني معرفش حاجه في اي حاجه خصوصا لما دخلت الكليه وقابلني كالعاده وفد من الاخوان المسلمين علي الباب ووفد من الحزب الوطني سوري اقصد اتحاد الطلاب علي باب الكليه وطبعا كنت واخد بقي الشحنه التمام عن ان الاخوان ارهابيين والافلام الهندي الي كنت بشوفها في السينما فطبعا كنت ببعد عنهم وفي نفس الوقت معجبنيش التعامل مع اتحاد الطلا ب الي كان يقتصر نشاطه علي الرحلات الهايفه الي هدفها الديسكو في اخر الليل

كانت يمكن دي اول مره في حياتي احاول اخد قرار مصيري مع نفسي واني اكون انا معتز فقط مش حد تاني
بدأت انمي ثقافتي في القرأه عن كل حاجه وعن اي شئ الا الدراسه طبعا ههههههههههه
بدأت اقرأْ في المذاهب الفقهيه والتاريخ الاسلامي وتطورت لقرأه في مقارنه الاديان والمعتقدات وبعد كده بدأت اقراء في المذاهب والافكار السياسيه والاجتماعيه والاقتصاديه والموضوع اتطور اكتر واكتر اني بقيت بشارك في منتديات ثقافيه وصالونات ثقافيه حبيت اني اقعد مع ناس متمتعه بعلوم اكبر من الكتب علشان اتعلم منهم علشان كنت وصلت لمرحله ان الكتب معدتش بتزود معلومات او كان مع كل كتاب نسبه المعلومات الي بكتسبها بتقل من عمر 16 سنه لحد 19 سنه كنت قرأت لكل الكتاب تقريبا من اول الشعر لحد الاديان والتاريخ والاقتصاد والبرمجه واشتغلت فتره مبرمج وتصميم مواقع انترنت

كانت مرحله انتقليه من حياتي في يوم من الايام قابلت احد الزملاء وعرض علي الانضمام لاحد الجمعيات النهضويه الي تقوم علي الفكر الاسلامي وافقت من اول وهله من غير ما افكر وده لاني كنت حابب اكتسب معارف اكتر حبيت اطيع ربنا اكتر حبيت اني اشوف حاجه جديده بعيد عن الفكر السياسي . مرت الايام وحاولت جاهدا ان اكون واحد من الاعمده الي تقوم عليها تلك الجمعيه واعتقد ان الله وفقني في بعض ما تمنيته بس مع الوقت كنت بلاقي نفسي مش ده مكاني . ازاي اكون واحد ضد سياسه البلد المتسلطه وضد نظام الاجتماعي السلبي وفي نفس الوقت اكون واحد من المنظومه دي ومن هنا بدأت المشاكل الفكريه الي دائما كنت بكون فيه العدو اللدود لمن يتخد الجانب المتسلط وده لانوا فاكر اني عايز اقلب نظام الحكم او بتهمه بالكفر لان دائما كان بيتوجه النقاش الي الجانب الديني الذي لا احب توريط الدين في كل شئ

في ذلك الوقت كان هناك احد الاعضاء لم يكن قريبا مني كفايه لكني كنت اجد ان له عقل مرن ومتفتح ومثقف وكنت وقتها احمل علي عاتقي حمل كبير يمثل هذه المنظومه بجامعه المنصوره وبدأت في انتقاء الاشخاص الذين اثق في مقدرتهم وكان من اول الاشخاص الذين تكلمت معهم هو اسلام ومن هنا بدأت تتوطد علاقاتنا وبدات اكتسب الكثير من المعلومات المتميزه منه ومن تفكيره السابق للسن والوقت والزمن

منذ تلك اللحظه واعتقد اننا لم نتفارق وبدات تجذبنا اهتمامت مشتركه وغالبا علي ذلك ان تفكيرنا كان في بعض الاوقات يتجه الي التغير الاشمل كما اكتشفها الاخوان منذ 50 عاما بعد مصارده اموالهم علي يد الملك فاروق بعد كانوا سيصبحوا اكبر قوه سياسيه واقتصاديه في ذاك الوقت بس ده مش معناه اني موافق علي كل افعال الاخوان او اني عضو منهم

بدأت مع اسلام نفكر ونحاول لحد ما ظهر لينا شكل جديد وهو التدوين الي بدأنا نحاول نظهر فيه او نحاول نعرض ارائنا ورؤيتنا للامور ممكن اكون مش عارف ليه اسلام اختارني بالذات اكون معاه في مدونه منفي بس الي انا عارفوا اني سعيد جدا اني معاه في المشروع ده

من كام يوم بقي كنت مخنوق جدا وللاسف قعدت مع شخصيات غريبه منها المتخلف فكريا ومنها الذي نحسبه علي خير كان منهم بعض من انصار سنه الحبيب والاخر ذو فكر شيوعي متطرف وواحد كان من بتوع حركه كفايه وواحد اخوان مسلمين من الي مش بيعرفو ا حاجه . الي غاظني مش كلامهم قد ما غظني رؤيتهم المتخلفه للامور يعني في واحد قالي اني شيوعي متطرف والتاني قال اني اشتراكي والثالث قال اني اخواني والرابع فضل يقنعني اني ارجع الا الله علي اساس ان الي بعملوا من اعتراضي علي النظام يعتبر مخالفه لولي الامر الي لازم احترمه واكون تحت طوعه

كان ردي عليهم رد قاسي يعني انا افهم الي ممكن يقول علي يساري ممكن اكون متفق معاه علشان مش بحب اتكلم عن الدين بعارض النظام بس مش بحاول ادخل الدين في الموضوع بس لما واحد يتهمني بالشيوعيه والتاني باني اشتراكي والثالث اني اخوان والرابع يقولي طاعه ولي الامر كان لازم من رد حاسم سألت سؤال صغير ايه الي خلاكم تقولوا كده قالي اني بحب جيفارا وان جيفارا ملحد كافر والتني قالي علشان ايمانك في فكر المشاركه الاقتصاديه وتداول السلطه و الاقتصاد الحر بمشاركه الشعب والباشا قالي انك بتؤمن بفكر حسن البنا اما الباشا الي بيقولي اتباع ولي الامر فحاولت اذكروا ببعض مواقف سيدنا عمر بن الخطاب وعدله واحاول اني احطوا علي ارض الواقع واوضحلوا ايه الفرق بين ولي الامر ده وده بس كالعاده تفكير عقيم او ممسوح دماغه ومش بيحب يسمع من اي حد

ايه المشكله اني احترم ايمان جيفارا بفكرته مهما كانت واحترم عقليه ماو وتطويره للفكر الشيوعي الي خرجوا عن الاطار الفكري المتطرف الي نظام اقتصادي سلس ممكن يبني علي اكتافه نهضه امه كامله وطبعا اعظم مثال الصين .
وكمان جيفارا بشهاده الشيوعين هو النقطه البيضاء الوحيده في التاريخ الشيوعي
بس ده مش معناه اني شيوعي بالعكس انا لا احب الفكر الشيوعي

اما بالنسبه اني تفكيري اخواني انا قرأت كتاب الرسائل جيدا واحترم الافكار الموضوعه بالكتاب ولكن اذا نظرنا الي ارض الواقع اين الاخوان المسلمين من تلك الافكار ( لا تعليق ) بالنسبه للحال لاني اجد ان المنظومه تسير علي فكر التبعيه وليس التطوير علي حسب ما اري في نطاق ضيق والله اعلم بالنطاق الواسع

اما الاخ الي بيقول طاعه ولي الامر ايه المشكله في اني اكون معارض لما نيجي ونشوف يا استاذ مواقف خالد بن الوليد وعمر بن عبد العزيز وعمر بن الخطاب ممكن نبقي نتكلم بس للاسف دماغه مثل جلبابه بيضاء لا تحمل اي نوع من الافكار

المهم انا عايز اوصل لنقطه معينه اني واحد عادي جدا يمكن فاشل في علاقاتي مع الجنس الاخر دائما
يمكن فعلا كلام اصحابي زمان وانا صغير اني بحب الحق زياده عن اللزوم وده هيخليني اموت مقتول بدأت افهموا الوقتي
يمكن بدأت اصفي علاقاتي وحبيت ان اكون اصدقاء بعقليات متفتحه وناس صادقه مش منافقه

بس في الاخر انا معتز وانا هو ما تقراء الان بدون اي تردد احب ان اكون في عدل الفاروق عمربن الخطاب وقوه خالد بن الوليد واحسان عمربن عبد العزيز وان اكون في ايمان بفكره مثل جيفارا وعقليه متطوره مثل ماو وترتيب وتحديد للاهداف مثل حسن البنا ودهاء فكري مثل موسليني واحترام لعقول الاخرين مثل عصام العريان واكون في تاريخ محمد حسين هيكل وسخريه قلم ابراهيم عيسي وانتقاء لكلمات بلال فضل وترتيب اسطر فهمي الهويدي وبلاغه عبد الوهاب المسيري

انا استمع الي عمروخالد ومحمود المصري وحسان والمسيري وعبد الكافي وراغب السرجاني وفي نفس الوقت اقراء لفريديرك ديفيدوسون واقراء للينين وهيكل وقمت بقرائه القرأن والانجيل والتوراه والكتب الغير السماويه للمعتقدات الفكريه المختلفه قرأت عن البهائيه والزرادشتيه والسيخيه والبوزيه والهندوسيه والكثير

قرأت عن تاريخ الكون من لحظه نزول ادم الي لحظه الهبوط علي سطح القمر

رافض للخضوع والتسلط الرئاسي وسلبيه الشعوب

هو ده معتز المواطن المصري البسيط المنفي فكريا مرتبط بمصر جسديا
غير منتمي لاي حزب او اي فكر سياسي او ديني

ممكن تعرفوني باني معتز المسلم المصري فقط

طولت عليكم بس يا ريت تكونوا عرفتوا عني ولو لمحه صغيره

معتز
5\5\2007

 
posted by معتزعادل at 5:03 PM | Permalink |


3 Comments:


  • At May 5, 2007 at 8:19 PM, Anonymous أبو مروان

    بصراحة أخي معتز انا مقدرش أحدد انت ايه انتي مختلف مع الشيوعي ومع الاشتراكي ومع راسمالي حتي مع الأخوان والمتدينين طب انت مين بتقول قرأت كثير طب مفيش قراءة من قراته أثرت فيك انت لم تحدد لي هوية منهم وفي نفس الوقت مقولتش عن هوية جديدة ممكن نعتبرك انت رائدها

    سؤال من أنت بالضبط ؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟؟

     
  • At May 5, 2007 at 10:22 PM, Blogger معتز

    يا ابو مروان مهو انت ممكن تقول انا نقحت كل الاتجاهات دي باخد منها الكويس واترك منها الوحش و الخبيث بس في الاول والاخر هتلاقيني شخص عادي جدا مش لازم باتجاه لاكن رافض انوا يكون متحزب لاي جماعه

    فزي ما قلتلك انا معتز مواطن بس

     
  • At May 7, 2007 at 6:37 PM, Anonymous Anonymous

    السلام عليكم ورحمة الله وبركاته
    أخي في معتز
    لقد هديت الى مدونتكم عن طريق جريدة المصري اليوم عندما نشرت مقتطف من مدونتك واعجبني للغايه لذا فقد قررت انني في دخولي القدام للنت سازور المدونه بل وسار على بعض مافيها وسأكون صريحه وصادقه معك فلقد اتفقت معك في الكثير وان كنت لم أحظى بكل قراءاتك القيمة الا أنني لست " ميح" ما يقال ولقد خلصت الى فكير يرضي عقليتي وان كان اي توجه بالتأكيد به بعض السلبيات الا اننا نسعى لتصحيحها وأهم شيء ان نحترم عقول الاخرين وان نحارب الفساد ايا كان فهذه هي البداية ...فلنبدا بأنفسنا ولندعو فيرنا الى مافيه صلاح امتنا وبلادنا.
    دعــاء.ن