Tuesday, July 10, 2007
من وحي القاهرة 2...لحظة صمت دامعة

احيانا الصمت يكون ابلغ من اي كلمات يقال

ويحمل من المشاعر ما تعجز الكلمات عن وصفه

وتعجز الالسنة عن النطق به


لحظة صمت وجيزة جعلتني ابكي كلما تذكرتها رغم انها لم تتجاوز الثلاث ثوان

لحظة صمت عابرة كانت معبرة لاقصي درجة

لتغرقني في مدن الاحزان


بعيدا عن تفاصيل الحوار ومجرياته

اتدركون تلك اللحظة التي يقطع الدمع حديثك المقهور

لتقف غصة في الحلق

تمنعك عن الكلام حتي لا تغرق في الدموع

ويظهر صوتك الباكي

فتصمت وتنظر دامعا وتشيح بوجهك حتي لا يلحظ احد تلك الدمعة الهاربة

اتعرفون ذلك الشعور

وارأيتم مثلها من قبل

انا رأيت لكن هذه المرة

كانت مختلفة

كانت تحمل من القهر اطنانا

ومن القمع ماتنوء الجبال بحمله

هذه المرة شعرت بسكين حاد يخترق صدري

ويمزقني من الداخل


دمعت عيناي فاشحت بوجهي بعيدا محاولا الحفاظ علي ثباتي

لكن من داخلي لازلت متقطعا

وممزقا

ااااه لو املك رد الظلم عن المظلومين


اللهم انتقم


اسلام العدل

من وحي القاهرة 2

لحظة صمت دامعة
 
posted by islam eladl at 12:54 PM | Permalink |


1 Comments: