Sunday, December 28, 2008
وامعتصماااااااااه





بسم الله الرحمن الرحيم
قصة لا تخفى على أحد حدثت في عهد الخليفة المعتصم
وامعتصماه
قال الرجل القادم للمعتصم : يا أمير المؤمنين :
كنت بعمورية فرأيت بسوقها امرأة عربية مهيبة جليلة تساوم روميا في سلعة وحاول أن يتغفلها ففوتت عليه غرضه , فأغلظ لها , فردت عدوانه بمثله , فلطمها على وجهها لطمة فصاحت في لهفة : ـــ واااااااااامعتصماه ـــ

فقال الرومي : وماذا يقدر عليه المعتصم وأنى له بي ؟
فأمر المعتصم بأن يستعد الجيش لمحاصرة عمورية فمضى إليها فلما استعصت عليه قال : اجعلو النار في المجانيق وارموا الحصون رميا متتابعا
ففعلوا فاستسلمت ودخل المعتصم عمورية
فبحث عن المرأة فلما حضرت قال لها :هل أجابك المعتصم
قالت نعم .
فلما استقدم الرجل قالت له : هذا هو المعتصم قد جاء وأخزاك
قال : قولي فيه قولك
.قالت : أعز الله ملك أمير المؤمنين بحسبي من المجد أنك ثأرت لي
بحسبي من الفخر أنك انتصرت فهل يأذن لي أمير المؤمنين في أن أعفو عنه وأدع مالي له
فأعجب المعتصم بمقالها وقال لها : لأنت جديرة حقا بأن حاربت الروم ثأر لك
ولتعلم الروم أننا نعفو حينما نقدر




لن يأتي معتصم الا ان كان الجيل كهذه المرأة

فثوري يا حماااس وكن يا قسام معتصما

وااااقساااااماااااه




اسلام العدل





 
posted by islam eladl at 11:48 AM | Permalink |


0 Comments: